חזרה לעמוד הקודם

نشر صور أو مقاطع فيديو ذات مضمون جنسي

الحيّز الإلكتروني هو بمثابة منصّة مريحة لنقل ونشر المعلومات. بسبب طبيعة المشاركة، يتمّ نشر المعلومات أو المضامين بشكل سريع وللعديد من الأشخاص. من الظواهر المعروفة في هذا السياق هي تناقل المضامين ذات طابع جنسي في هذا الحيّز.

قواعد الاستخدام في شبكات التواصل الاجتماعيّة الكبيرة لا تجيز نشر أو نقل المضامين ذات طابع جنسي. من ناحية أخرى، في تطبيقات الرسائل الفوريّة مثل الواتساب، لا يمكن القيام بذلك فعليًا.

שאלות נפוצותالمنعالتبيلغ

قمت بمشاركة مقطع فيديو جنسي، هل يمكن رفع دعوى قضائيّة ضدّي؟

قانون الفيديوهات الذي سنّ في كانون الثاني 2014، ينصّ على أنّ نشر مضمون ذات طابع جنسي هو مخالفة من نوع التحرّش الجنسي، وعقوبتها حتى 5 سنوات سجن. ينصّ القانون على أنّ الشخص الذي قام “بمجرّد” نشر هذه المادّة يعتبَر كمن ارتكب المخالفة.

هل يمكن إيقاف نشر صور / صور إباحيّة عبر الفيسبوك / يوتيوب؟

يجب تبليغ المنصّة عن الصورة أو الفيديو بأسرع وقت ممكن.

تجدر الإشارة إلى أنّه لا توجد طريقة تضمن حذف هذه المضامين بشكل كامل

هل يمكن إيقاف نشر المضامين الجنسيّة عبر الواتساب؟

نظرًا للتكنولوجيا التي يعتمد عليها التطبيق، لا يمكن التدخّل تكنولوجيًا في حذف المضمون. لمعالجة المشكلة، من المفضّل العمل على المستوى التربوي أو التوجّه للشرطة.

صورتي تظهر في موقع إباحي بدون إذني، ماذا بإمكاني أن أفعل؟

في غالبيّة المواقع، توجد إمكانيّة “اتّصلوا بنا”. يمكن التوجّه من خلالها للموقع وطلب حذف المضمون، مع ذِكر سبب الطلب. من خبرتنا، تتجاوب هذه المواقع مع الطلبات بشكل عام.

القاعدة الأبسط التي يجب اتّباعها – لا تنشروا صورًا أو رسائل جنسيّة. ينصّ القانون على أنّ نشر هذه المضامين بجون موافقة من الأشخاص المصوَّرين هو مخالفة جنائيّة، عقوبتها حتى خمس سنوات سجن.

اتّحاد الإنترنت

شرطة إسرائيل

عناوين وأرقام هواتف في موقع شرطة إسرائيل